Header Ads

رئيس الجامعة: سنستعيد ما سلبه منا حياتو سنة 2015


خلال حلوله ضيفا على اللقاء التواصلي «45 دقيقة قصة نجاح» التي دعي لها من قبل الغرفة الفتية الدولية بالرباط، وعند سؤاله عن الطريقة التي تعامل بها مع سحب «الكاف» لتنظيم كأس إفريقيا للأمم لسنة 2015 بالمغرب، قال فوزي لقجع رئيس الجامعة المكية المغربية لكرة القدم ونائب رئيس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم، أنه إلى الآن لم يستسغ الطريقة التي قصد بها عيسى حياتو رئيس الكونفدرالية إذلال المغاربة، وقال:
«كلما يحضرني ذاك المشهد الذي تمثل في حضور حياتو للمغرب ليقول علنا أنه يرفض طلب المغرب بتأجيل كأس إفريقيا للأمم 2015 وليشهر على الملأ عقوبات ثقيلة في حق المغرب، إلا وأشعر بما يشبه غلغلة السكين، لقد شعرت بأن حياتو قصد إهانتنا، والحمد لله أننا نجحنا عند لجوئنا للمحكمة الدولية التي أبطلت مفعول العقوبات في الرد عليه بقوة.
اليوم هذا الذي يحدث على مستوى كأس إفريقيا للأمم من تعديلات فيه مصلحة الكرة الإفريقية، وفيه رد صريح على تلك النوايا السيئة، والمغرب سيستعيد من حياتو ما سلبه منه، سترون».
الكثيرون إعتبروا أن لقجع يحيل على تنظيم كأس إفريقيا لسنة 2019 التي منحها حياتو لبلاده الكامرون، وأن هذه الكأس ستنظم بالمغرب في حال ما إذا عجزت الكامرون عن الإستجابة لدفتر التحملات المحين.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.