Header Ads

روسيا تحذر أي طائرة تحلّق غرب نهر الفرات وتعلّق اتفاقيتها مع أمريكا


حسب صحيفة(CNN الامريكية) علّقت روسيا اتفاقية التعاون العسكرية المبرمة مع الولايات المتحدة في سوريا بعد إسقاط مقاتلة سورية من قبل الجيش الأمريكي، وفقاً لبيان صادر عن وزارة الدفاع الروسية، محذّرة أي طائرة تحلّق غرب الفرات.
ونص البيان على أن: "وزارة الدفاع لروسيا الاتحادية ستوقف التعاون مع الجانب الأمريكي ضمن إطار العمل في مذكرة التفاهم بشأن منع الحوادث وسلامة الطيران من 19 يوليو هذا العام."
وحذّرت روسيا أي طائرة مخلّقة غرب نهر الفرات، لافتة إلى أن الطائرات الروسية سترافق أي طائرة أو مركبة موجّهة عن بعد، مشيرة في البيان: "في المناطق التي ينفذ فيها الطيران الروسي مهامّه، فإن أي مركبة جوية يُعثر عليها غرب الفرات، من ضمنها الطائرات أو المركبات الجوية الموجّهة والتي تتبع للتحالف الدولي، سترافقها الطائرات الروسية وستعتبر أهادفاً جوية من قوات الدفاع البرية."
وقد وقعت المذكرة في أكتوبر/تشرين أول عام 2015، والذي يتيح قنوات التواصل بين روسيا والولايات المتحدة حول النقل الجوي فوق سوريا لتفادي وقوع أي حوادث.
واستنكرت الوزارة الروسية في بيانها، إغراق الولايات المتحدة للطائرة السورية بـ "الخرق المعيب لسيادة الجمهورية العربية السورية" و"العدوان العسكري،" وطالبت الوزارة في بيانها أيضاً فتح الولايات المتحدة تحقيقاً بالحادثة.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.